خريطة الموقع  


 
 
 
أقسام الاخبار

المواضيع الافضل

المواضيع الأكثر زيارة

  • حزب الدعوة الإسلامية يُعاني الزهايمر
  • مركز الاخصاب والوراثة واطفال الانابيب بأشراف د. اطياف حسن محمد اول طبيبة في اقليم كوردستان تنشئ مركز للاخصاب واطفال الانابيب
  • مصرف النهرين الإسلامي: اشتري بيتاً ونحنُ سنساهمُ بـ (100) مليون !!
  • السقوط في فخ (براءة المسلمين)
  • عيادة باربي للتجميل والليزر الدكتورة واخصائية التجميل والليزر رفيف الياسري في ضيافة صحيفتنا
  • العيادة التخصصية لعلاج العقم بأشراف الدكتورة بان عزيز جاسم المعموري اخصائية نسائية والتوليد والعقم واطفال الانابيب وعضو جمعية الشرق الاوسط للخصوبةMEFS مركز متطور مجهز بمختبر للتحلايلات الطبية وجهازي سونار عادي ورباعي الابعاد
  • محافظة بغداد تدعو متضرري الإمطار الدفعة الأولى ممن ظهرت أسمائهم إلى مراجعة الوحدات الإدارية لتسلم صكوكهم
  • آليات احتساب الشهادة الدراسية الأعلى
  • شركة الرواد لانتاج الاسلاك والقابلوات الكهربائية المحدودة مشاركة متميزة في معرض بغداد الدولي بدورته الـ 41
  • وزير حقوق الإنسان:سنضع جنيف مع سبايكر وجهااً لوجه !
  • المواضيع الأكثر تعليقا

  • الطرف الثالث .. جوكر إقليمي سقط على طاولة قمار السياسة العراقية
  • هند صبري مصابة بمرض الأيــدز
  • تيم حسن.. “الصقر شاهين”
  • تويوتــا تطلق السيـــارة الأكفأ في استهلاك الوقود
  • رانيا يوسف تتبرَّأ من "ريكلام" والمنتج يقاضيها
  • السفارة العراقية في دمشق ترعى الطلبة الجامعيين
  • النزاهة: اندلاع الحرائق في بعض المؤسسات والوزارات مفتعلة و(تشير الشكوك) !!
  • التربية: هناك تسهيلات لعملية تصحيح الدفاتر الامتحانية لطلبة السادس الإعدادي
  • اللجنة المالية تعكف على مراجعة رواتب موظفي الدولة والقطاع العام
  • شبر : علاوي والمالكي سيعرضون انفسهم للمساءلة القانونية لانهم سبب التلكؤ في العملية السياسية

  • أهم الاخبار

    الارشيف السابق
    الارشيف السابق

    تسجيل الدخول


    المستخدم
    كلمة المرور

    إرسال البيانات؟
    تفعيل الاشتراك

    المتواجدون حالياً
    المتواجدون حالياً :8
    من الضيوف : 8
    من الاعضاء : 0
    عدد الزيارات : 65683489
    عدد الزيارات اليوم : 20413
    أكثر عدد زيارات كان : 216057
    في تاريخ : 18 /04 /2019

    عدد زيارات الموقع السابق : 305861



         
     


    جريدة العراق اليوم » الأخبار » دنيا اليوم



    احذر استخدام "زجاجات البلاستيك" لتعبئة الماء
    لا يزال يستذكر خميس وشاح عندما كان يفضل شرب كاسة الشاي في احدى المنتزهات العامة وتفاجأ بأن كاسة الشاي البلاستيك تتفاعل عند وضع الماء الساخن في كاسة البلاستيك لتتفاعل مع حرارة الشمس المرتفعة فتصبح كأنها طبيخ تغلي على النار حسب وصفه.
    ويقول لــ" دنيا الوطن" سألت احد الأطباء المختصين عن التفاعل الكيميائي داخل الكاسات البلاستيكية المعرضة لحرارة الشمس فكان جوابه أن تلك الكاسات لا يفضل استخدمها بتاتا وخاصة عندما يسكب بها الأشياء الساخنة وحتى الباردة أيضا.
    ويجد الإشارة هنا إلى أن العشرات من الناس تستخدم كاسات البلاستيك وخاصة في الأماكن العامة وتقدمها للزبائن، وآخرون يغسلون تلك الكاسات ويستخدمونها لعدة مرات مما يشكل خطرا على حياة الإنسان وقد يصاب بالسرطان حسب ما ذكر بعض الأطباء.

    تحتاج الى حزم
    بدوره أكد محمود اللوح لــ" دنيا الوطن" أن انتشار ظاهرت الكاسات البلاستيكية في الأماكن العامة وتقديمها للزبائن عبر كاسة الشاي أو القهوة، فهي تحتاج إلى حزم من قبل الجهات المسئولة لمنعها بشكل نهائي حتى لا يتعرض الناس إلى أمراض بسببها وهم لا يدرون ذلك، ويضيف ذلك من خلال وقف المصانع التي تعمل في غزة على تصنيعها –إذا وجدت- ووقف تصديرها من الخارج  وهذا يحتاج إلى قرار حكومي قوي بالإضافة إلى إتلاف كافة الكميات الموجودة.
    ويتابع لـــ" دنيا الوطن" للأسف هنالك العديد من الناس تستخدم تلك الكاسات لعشرات المرات من خلال غسلها ووضعها مرة أخرى ليستخدمها وهذا يشكل أكثر خطورة على الإنسان واعتقد أن تأثيره الصحي سيكون على المدى القريب على حياة الإنسان وليس البعيد.

    لا شيء يثبت ذلك
    فيما يؤكد خالد وهو أحد الأطفال العاملين في احد المنتزهات لتقديم خدمة القهوة والشاي للزبائن فيقول لــ" دنيا الوطن" كنت في السابق استخدم كاسات البلاستيك في عملي ولكن  قبل فترة من الزمن أصبحت أستخدم الكاسات الكرتونية فهي أفضل بكثير من البلاستك وشكلها جذاب للزبون فيتقبلها ولكن تصبح نسبة الربح أقل لأن الكاسات البلاستيكية أقل سعرا.
    فيما يرفض وليد رفضا قاطعا ما يشاع من أن كاسات البلاستيك تسبب أمراضا للناس ويقول: أول مرة في حياتي اسمع بهذا القول خاصة أن لي ما يزيد عن ثماني سنوات اعمل على بيع المشروبات الساخنة بكاسات بلاستيكية عبر عربتي المتحركة ويتابع لــ" دنيا الوطن" كل هذه الشائعات غير صحيحة وكذب وافتراء ولا يوجد شيء علمي يؤكد ذلك موضحا انه مستمر في بيع المشروبات الساخنة بالكاسات البلاستكية.

    أخطاره قاتلة
    وفي ذات السياق أكد طبيب التغذية العلاجية د. إيهاب الدالي أن القارورة المصنوعة من البلاستيك التي يتم استخدامها لتعبئتها بالماء بعد تفريغها من محتواها من المشروبات الغازية والعصائر المختلفة، وأشار وهذا بالطبع يعتبر من الأخطاء الفادحة التي يرتكبها العديد من الناس بل للأسف البعض يستهتر بذلك الأمر وهي تعتبر سرطان المنزل.
    وأضاف أن الأكثر خطرا هي كاسات البلاستيك التي تستخدم في المنتزهات والمقاهي التي يتم من خلاله عمل الشاي والقهوة الزبائن في الماضي ولكن مع مرور الزمن أصبح الكثير من المقاهي تستخدم كاسات الزجاج  لصب الشاي والقهوة في الأماكن العامة كما يستخدمون الكاسات الكرتونية في كثير من الحالات.
    ويضيف مع بقاء استخدام البعض لكاسات البلاستيك ويتابع د. الدالي الأخطر عندما تكون كاسات البلاستك  موضوعة تحت حرارة الشمس فتزيد من التفاعل الكيمياء وفي الغالب يكون التأثر على صحة الإنسان بالمدى القريب وأفاد د. الدالي أن كافة البلاستك تسبب أمراضا عديدة منها السرطان لافتا إلى أن الأدهى والأمر من ذلك استخدامها لعدة مرات وليس لمرة واحدة حيث تتحلل المواد المستخدمة في تصنيعها.
    وضرب د. الدالي مثلا يصبح أن كاسات البلاستك تسبب أمراضا قائلاً: في زمن أجدادنا كنا نجد صحتهم أفضل بكثير ونجد العديد منهم يصل إلى مرحلة عمرية كبيرة وهو في ريعان شبابه حيث إنهم كان يستخدمون إبريق الفواخير في شرب الماء.





    المشاركة السابقة : المشاركة التالية


     
         
    الافتتاحيات

    الجريدة PDF


    اخبار مهمة

     The Austrian Example

     How the old lady Will treat the wrinkles of Refugees in her face ?

    Terrorism… Hitler of 21 century !!


    استبيان قراءة الصحف لـ (ims) لا يُصلح للنشر .. نقابة الصحفيين العراقيين تشخرُ على وسادة (ims) الدنماركية !!


    قراءات في كواليس / تسريبات من واشنطن بلِسان عراقي: داعش خالدٌ أبداً اذا لم تسمحوا لنا بتقسيم البلاد وأنتم بانتظار حروب أهلية جديدة !!


    قراءات في كواليس / information for Yahoo and Google: there is a mouse digging in our electronic house !!


    قراءات في كواليس / يامراجع الدين في النجف: عرّقي الحوزة !!


    قروض القطاع الصناعي في الديوانية.. فخٌ لأصطياد المُغفلين !!


    السياسة ومافيات الفساد في العراق.. تأخذُ " سيلفي" في مدرسة الكوثر الابتدائية !!


     في بيان لتجمع رؤوساء تحرير الصحف المستقلة : صحفنا تحتضر والحكومة لا تستجيب لمناشداتنا


    دخان العراق الأبيض يخرجُ من مدخنة الخشلوك والفاتيكان


    العراق اليوم .. من مقبرة شهداء الجيش العراقي في مدينة المفرق الأردنية (العراق اليوم) تشارك في مراسيم التشييع المهيب للفريق أول الركن الراحل عبدالجبار شنشل


    العراق اليوم في ضيافة الشاعر عبدالرزاق عبدالواحد.. العراق .. قبل أن نمضي


    رحيل أدولفو سواريث، رئيس الحكومة الاسبانية الاسبق: الدروس والعبر في الديمقراطية بعد أربعة عقود من انطلاقتها


    كاتب عراقي يُشخّص " داء البرمكة النفطي" عند المالكي في تعامله مع الاردن


    اغلبهم من دولة القانون .. العراق اليوم تكشف عن اسماء 68 عضواً من النواب المصوّتين على المادة/38/ في قانون التقاعد


    أمّا هدف او نجف المجلس الأعلى " يشوت" المصوّتين بـ "نعم" على 38 خارج ملعبه النيابي!


    كتاب المقال

    الحكمة العشوائية

    قال تعالى: {اعلَمُوا أنَّ اللهَ شَديدُ العِقَابِ وَ أنَّ اللهَ غَفُورٌ رَّحيِمٌ}

    التقويم الهجري
    الاحد
    30
    جمادى الاول
    1441 للهجرة

    القائمة البريدية

     

    الصفحة الأولى | الأخبار |دليل المواقع | سجل الزوار | راسلنــا


    Copyright © 2012 جميع الحقوق محفوظة لصحيفة العراق اليوم