خريطة الموقع  


 
 
 
أقسام الاخبار

المواضيع الافضل

المواضيع الأكثر زيارة

  • مركز الاخصاب والوراثة واطفال الانابيب بأشراف د. اطياف حسن محمد اول طبيبة في اقليم كوردستان تنشئ مركز للاخصاب واطفال الانابيب
  • السقوط في فخ (براءة المسلمين)
  • عيادة باربي للتجميل والليزر الدكتورة واخصائية التجميل والليزر رفيف الياسري في ضيافة صحيفتنا
  • محافظة بغداد تدعو متضرري الإمطار الدفعة الأولى ممن ظهرت أسمائهم إلى مراجعة الوحدات الإدارية لتسلم صكوكهم
  • العيادة التخصصية لعلاج العقم بأشراف الدكتورة بان عزيز جاسم المعموري اخصائية نسائية والتوليد والعقم واطفال الانابيب وعضو جمعية الشرق الاوسط للخصوبةMEFS مركز متطور مجهز بمختبر للتحلايلات الطبية وجهازي سونار عادي ورباعي الابعاد
  • مصرف النهرين الإسلامي: اشتري بيتاً ونحنُ سنساهمُ بـ (100) مليون !!
  • اهمية الزراعة في البيوت المحمية
  • اغلبهم من دولة القانون .. العراق اليوم تكشف عن اسماء 68 عضواً من النواب المصوّتين على المادة/38/ في قانون التقاعد
  • هند صبري مصابة بمرض الأيــدز
  • ظاهرة تثير اختلاف الآراء «الملابس والقصات الغريبة» بين تقليد الغرب ومواكبة صرعات الموضة
  • المواضيع الأكثر تعليقا

  • العبادي يطلبُ المدد من أوباما : نريدُ مزيداً من رامبو
  • هند صبري مصابة بمرض الأيــدز
  • تيم حسن.. “الصقر شاهين”
  • تويوتــا تطلق السيـــارة الأكفأ في استهلاك الوقود
  • رانيا يوسف تتبرَّأ من "ريكلام" والمنتج يقاضيها
  • السفارة العراقية في دمشق ترعى الطلبة الجامعيين
  • النزاهة: اندلاع الحرائق في بعض المؤسسات والوزارات مفتعلة و(تشير الشكوك) !!
  • التربية: هناك تسهيلات لعملية تصحيح الدفاتر الامتحانية لطلبة السادس الإعدادي
  • اللجنة المالية تعكف على مراجعة رواتب موظفي الدولة والقطاع العام
  • شبر : علاوي والمالكي سيعرضون انفسهم للمساءلة القانونية لانهم سبب التلكؤ في العملية السياسية

  • أهم الاخبار
  • العبادي يطلبُ المدد من أوباما : نريدُ مزيداً من رامبو
  • رئيس العراق وسوريا وتركيا وإيران يصل بغداد !!
  • “بلاي بوي“ تتحول الى مجلة محجبات !!
  • البنك المركزي صاحب الدعوة .. عشرون مصرفاً خاصاً يلبون دعوة “ شارع الرشيد”
  • وزارتا الصناعة والنفط تبحثان التعاون في مجال توفير الغاز للمشاريع الصناعية
  • لصوصها يسرقون في وضح النهار .. حكومة البصرة تحتفي بمشروع إستراتيجي خارق.. بناء “مول”
  • طهران تُقلّدُ موسكو صولجان الحلّ السوري
  • قانون العفو الذي تمّ نشرهُ خالي البال من الأمور الجوهرية !!
  • 15 مليار دينار لبقية المحافظات .. وزارة العمل : صندوق الإقراض يخصص 340مليون دينار لفرع بابل
  • وزير النقل يبحث مع السفير البريطاني أواصر العمل المشترك
  • التجارة تُجهز مادة الرز المستورد لنازحيّ القيارة وقضاء مخمور
  • وزارتا الصناعة والنفط تبحثان التعاون في مجال توفير الغاز للمشاريع الصناعية
  • ورشة عمل في جامعة بابل عن نظام "المودل" للتعليم الالكتروني
  • الموارد المائية تصل للمراحل الأخيرة من تطهير شط الديوانية
  • لشهر تشرين الأول 2016 .. العيادات الشعبية تجهز عياداتها في بغداد والمحافظات بأدوية الأمراض المزمنة والعامّة
  • للدراسات الإسلامية .. ديوان الوقف الشيعي يشجبُ عدم الاعتراف بنتائج الامتحانات الخارجية
  • الوطنية لها رجالها الشرفاء
  • ربنا أخرجنا من النفق وخلصنا من النفاق
  • هل قال الأرباب كل شيء (القسم الأول)
  • زهرة النيل وتقصير وزارة الموارد المائية

  • الارشيف السابق
    الارشيف السابق

    تسجيل الدخول


    المستخدم
    كلمة المرور

    إرسال البيانات؟
    تفعيل الاشتراك

    المتواجدون حالياً
    المتواجدون حالياً :12
    من الضيوف : 12
    من الاعضاء : 0
    عدد الزيارات : 25187028
    عدد الزيارات اليوم : 39644
    أكثر عدد زيارات كان : 68394
    في تاريخ : 01 /11 /2016

    عدد زيارات الموقع السابق : 305861



         
     


    جريدة العراق اليوم » الأخبار » آراء



    عبده حقي
    لا تختلف آراء جُلّ المواطنين المغاربة، والرأي العام السياسي والجمعوي قاطبة في كون التجربة الحكومية لحزب العدالة والتنمية في تدبير شؤوننا السياسية اليومية والعامّة، بأنّها كانت بكلّ اليقين التام، تجربةً لجلد أصوات الناخبين المغلوبين على أمرهم الذين ارتموا في سقطة انتحارية عمياء وبكلّ ثقتهم الفطرية في حزب المصباح الإسلامي،
    التعليقات 0| الزيارات 543 المزيد ..
    د.أحمد الهدهد
    أصحبت مراجعة المفاهيم والأفكار والحقائق الدينية، ضرورة اجتماعية، وحاجة إنسانية وعقلية، وموضوعة العبودية، بكلّ أنواعها، وعلاقتها مع بناء أخلاق الإنسانية.. من المواضيع الحساسة، كونها تشكل التمثل السلوكي والظهوري للدين بشكلٍ خاص، وتأثيره المباشر على المجتمع بشكلٍ عام.
    التعليقات 0| الزيارات 544 المزيد ..
    حيدر عباس الطاهر
    الجميع تأثر بموضوع زهرة النيل وآثارها السلبية على نهر دجلة، وأهوارنا العزيزة، لكن لم  نسأل انفسنا: أين كانت وزارة الموارد المائية ودوائرها المنتشرة على حوض نهر دجلة من الشمال الى الجنوب.. من هذهِ الكارثة، وتركها تتفاقم حتى وصلت الى ما وصلت إليه ؟
    التعليقات 0| الزيارات 470 المزيد ..
    حمزة الجناحي
    قبل عامين من الآن، كان هناك قرار اتُخذ في أروقة قصور الحكم في أربيل، أن السيد مسعود البرزاني، لا يزور بغداد قط إلّا رئيساً لدولة كردستان، وبعلم وباستقبال الرؤساء، وبتحضيرات الوصول، وبتشريفات استقبال القادمين من الرؤساء، وبسلامٍ يعزفُ سلام لدولة كردستان مع السلام الجمهوري العراقي،
    التعليقات 0| الزيارات 173 المزيد ..
    نجد عيال
    الكتابة تتطلب تنظيماً نفسياً، بين العين واليد والعقل، للتعبير عن المشاعر بصورةٍ إبداعية، وتستغرق وقتاً طويلاً، وتجبر الكاتب على أن يكون بمعزلٍ عن الآخرين أحياناً كثيرة ،وأن يكون قارئاً نهماً لكونه لا يكتب من فراغٍ، وإنّما بناءاً على قراءات متجددة ومستمرة.
    التعليقات 0| الزيارات 150 المزيد ..
    ثامر الحجامي
        مرّت أيام الصيف سريعة, وأقبل عام دراسي جديد, لطلبتنا الأعزاء, تمنى الجميع أن يكون مختلفاً عن الأعوام السابقة, ولكن على ما يبدو, إن تراكم المشاكل, وغياب الحلول, جعل وزارة التربية, عاجزة عن حل معظمها. ما زالت مشكلة بناء المدارس, شاخصة الى الآن وسط, اتهامات متبادلة, بين مجالس المحافظات وبين وزارة التربية عن مسؤولية بنائها,
    التعليقات 0| الزيارات 233 المزيد ..
    جاسم جمعة الكعبي
      تحت أشعة الشمس العراقية، وفي يومٍ عراقي صاخب بالأخبار والأحداث والتقلبات السريعة، هرولتُ مسرعاً نحو إحدى سيارات النقل المشهورة لدينا، وهي تابعة للقطاع الخاص المسكين الذي أضحى من ضمن قائمة أبقار العراق الحلوب. ماركة تلك السيارة (كيّه) بالعراقي، وقد انسحب هذا الاسم على كلّ أنواع الباصات الصغيرة، رغم اختلاف الشركات.
    التعليقات 0| الزيارات 227 المزيد ..
    حامد عبد الحسين الجبوري
      يمارس سعر الفائدة دوراً كبيراً في الاقتصاد من خلال نافذة القطاع المصرفي والأسواق المالية المحلية والعالمية، فهو الذي يعمل على تحقيق التوازن الاقتصادي العام في الاقتصاد الوضعي، ما بين أسواق سوق السلع، وسوق النقود في ظل السياسة السليمة التي تتبعها الإدارة النقدية للبنك المركزي.. في حين لن تعني الفائدة شيئاً في الاقتصاد الإسلامي، وتسمى بالربا، لأنه يرى أن النقود هي وسيلة للتبادل وليس موفّر للأموال.
    التعليقات 0| الزيارات 196 المزيد ..
    حمزة الجناحي
    يعتقد البعض إنّ مدينة الشرقاط، قد سقطت بأيدي القوات الأمنية يوم الخميس الثاني والعشرين من سبتمبر، و أعلنت أنها محررة. لكن الحقيقة إنّ هذهِ المدينة، ومنذ منتصف تموز، هي ساقطة حسب الخطة العسكرية المُعدة لها، واصبحت بحكم المحررة في ذلك الوقت.
    التعليقات 0| الزيارات 209 المزيد ..
    غدير علي القريشي
    طُرِحت الكثير من المشاريع والمقترحات، سواء سابقاً أو الآن لإخراج العراق من النفق المظلم الذي وضعهُ فيه، سلوك غالبية الكتل والشخصيات السياسية، فلم تبق مصيبة إلّا وقد رآها العراقيون، لذا على العراقيين بمختلف توجهاتهم، المُطالبة بتطبيق هذهِ الخارطة، لإنقاذ العراق وإخراجه من النفق المظلم الذي هو فيه، وإلّا سيبقى العراق من سيء إلى أسوأ.
    التعليقات 0| الزيارات 213 المزيد ..
    خالد السفياني
    من جديد يحقق الأسرى في سجون الاحتلال انتصاراً رائعاً على الإرهاب الصهيوني في معركة شعارها: "أن نحصل على حقنا أو أن نستشهد”.
    المؤتمر القومي - الإسلامي إذ يُحيي عالياً الأبطال، القاضي والأخوين البلبول، ويؤكدُ لهم اعتزاز أبناء أمتنا الكبير بصمودهم الذي تحدى أعتى إرهاب في تاريخ الإنسانية، وأخطر مجرمين عنصريين قتلة،
    التعليقات 0| الزيارات 196 المزيد ..
    ثامر الحجامي
    شاب في الثلاثينات من عمره, عاش في إطراف مدينة الحلة, حاصل على شهادة بكالوريوس في  القانون, ويشغلُ منصِباً رفيعاً في وزارة النفط, يحسدهُ عليه الآخرون, فمثلهُ توفرت له الظروف, أن يعيش الحياة المترفة, والعيش الرغيد, وينصرف الى ملذات الحياة, التي يعيشُها البعض.. في مثل سنّه ومنصبه.
    التعليقات 0| الزيارات 297 المزيد ..


    الصفحات
    1 
    23 > >>


     
         
    الافتتاحيات

    الجريدة PDF


    اخبار مهمة

     The Austrian Example

     How the old lady Will treat the wrinkles of Refugees in her face ?

    Terrorism… Hitler of 21 century !!


    استبيان قراءة الصحف لـ (ims) لا يُصلح للنشر .. نقابة الصحفيين العراقيين تشخرُ على وسادة (ims) الدنماركية !!


    قراءات في كواليس / تسريبات من واشنطن بلِسان عراقي: داعش خالدٌ أبداً اذا لم تسمحوا لنا بتقسيم البلاد وأنتم بانتظار حروب أهلية جديدة !!


    قراءات في كواليس / information for Yahoo and Google: there is a mouse digging in our electronic house !!


    قراءات في كواليس / يامراجع الدين في النجف: عرّقي الحوزة !!


    قروض القطاع الصناعي في الديوانية.. فخٌ لأصطياد المُغفلين !!


    السياسة ومافيات الفساد في العراق.. تأخذُ " سيلفي" في مدرسة الكوثر الابتدائية !!


     في بيان لتجمع رؤوساء تحرير الصحف المستقلة : صحفنا تحتضر والحكومة لا تستجيب لمناشداتنا


    دخان العراق الأبيض يخرجُ من مدخنة الخشلوك والفاتيكان


    العراق اليوم .. من مقبرة شهداء الجيش العراقي في مدينة المفرق الأردنية (العراق اليوم) تشارك في مراسيم التشييع المهيب للفريق أول الركن الراحل عبدالجبار شنشل


    العراق اليوم في ضيافة الشاعر عبدالرزاق عبدالواحد.. العراق .. قبل أن نمضي


    رحيل أدولفو سواريث، رئيس الحكومة الاسبانية الاسبق: الدروس والعبر في الديمقراطية بعد أربعة عقود من انطلاقتها


    كاتب عراقي يُشخّص " داء البرمكة النفطي" عند المالكي في تعامله مع الاردن


    اغلبهم من دولة القانون .. العراق اليوم تكشف عن اسماء 68 عضواً من النواب المصوّتين على المادة/38/ في قانون التقاعد


    أمّا هدف او نجف المجلس الأعلى " يشوت" المصوّتين بـ "نعم" على 38 خارج ملعبه النيابي!


    كتاب المقال

    الحكمة العشوائية

    قال تعالى:{فَذَكِّر إِنَّمَا أنتَ مُذَكِّرٌ لَّستَ عَلَيهِم بِمُصَيطِرٍ}

    التقويم الهجري
    الاحد
    11
    ربيع الاول
    1438 للهجرة

    القائمة البريدية

     

    الصفحة الأولى | الأخبار |دليل المواقع | سجل الزوار | راسلنــا


    powerd by arab portal 2.2 ثيم العراق اليوم