خريطة الموقع  


 
 
 
أقسام الاخبار

المواضيع الافضل

المواضيع الأكثر زيارة

  • السقوط في فخ (براءة المسلمين)
  • مركز الاخصاب والوراثة واطفال الانابيب بأشراف د. اطياف حسن محمد اول طبيبة في اقليم كوردستان تنشئ مركز للاخصاب واطفال الانابيب
  • عيادة باربي للتجميل والليزر الدكتورة واخصائية التجميل والليزر رفيف الياسري في ضيافة صحيفتنا
  • محافظة بغداد تدعو متضرري الإمطار الدفعة الأولى ممن ظهرت أسمائهم إلى مراجعة الوحدات الإدارية لتسلم صكوكهم
  • العيادة التخصصية لعلاج العقم بأشراف الدكتورة بان عزيز جاسم المعموري اخصائية نسائية والتوليد والعقم واطفال الانابيب وعضو جمعية الشرق الاوسط للخصوبةMEFS مركز متطور مجهز بمختبر للتحلايلات الطبية وجهازي سونار عادي ورباعي الابعاد
  • اهمية الزراعة في البيوت المحمية
  • اغلبهم من دولة القانون .. العراق اليوم تكشف عن اسماء 68 عضواً من النواب المصوّتين على المادة/38/ في قانون التقاعد
  • هند صبري مصابة بمرض الأيــدز
  • ظاهرة تثير اختلاف الآراء «الملابس والقصات الغريبة» بين تقليد الغرب ومواكبة صرعات الموضة
  • اللجنة المالية تعكف على مراجعة رواتب موظفي الدولة والقطاع العام
  • المواضيع الأكثر تعليقا

  • التحالف الوطني :الضغوط الامريكية لتمديد بقاءها ليس على جميع الكتل وانما البعض هم من يريدون بقاء ال
  • شبر : علاوي والمالكي سيعرضون انفسهم للمساءلة القانونية لانهم سبب التلكؤ في العملية السياسية
  • اللجنة المالية تعكف على مراجعة رواتب موظفي الدولة والقطاع العام
  • التربية: هناك تسهيلات لعملية تصحيح الدفاتر الامتحانية لطلبة السادس الإعدادي
  • النزاهة: اندلاع الحرائق في بعض المؤسسات والوزارات مفتعلة و(تشير الشكوك) !!
  • السفارة العراقية في دمشق ترعى الطلبة الجامعيين
  • رانيا يوسف تتبرَّأ من "ريكلام" والمنتج يقاضيها
  • تويوتــا تطلق السيـــارة الأكفأ في استهلاك الوقود
  • تيم حسن.. “الصقر شاهين”
  • هند صبري مصابة بمرض الأيــدز

  • أهم الاخبار
  • جينات نوري المالكي تبدأ بالظهور في اداء حيدر العبادي
  • سعدي بيره يُشخص صُداع حزبه من الحرب بين كوران والديموقراطي الكردستاني .. كوران تهدد البارزاني بفضح الأسرار إذا لم يُنظّف لِسانه من البذاءة !!
  • الوزراء المقالون يتمسكون بمناصبهم كأنّها شُبّاك الإمام الكاظم !! .. تغيير الكابينة الوزارية يؤدي الى استفحال واو - وكالة
  • الفرق بين كردستان الشمال والجنوب: الأولى تأخذ ماتريد والثانية محرومة من كرامة العيش!!
  • كوران تتحزم بقنديل لتشتم أنقرة: يالك من مسلمة وتُذكّر بغداد بشبح السيادة : ألا تخجلين ؟
  • في سمائه !! العالم يحرم العراق من البحث عن الرزق
  • الوزراء الجُدد.. تماثيل إصلاحية
  • وزارة الصحة العراقية.. مساعدة عزرائيل المخلصة
  • في حال تغيير حالة الطالب من مكمل الى ناجح .. التعليم تخول الجامعات إضافة خمس درجات أخرى
  • حرب : قرار الأمم المتحدة 1325 بشأن المرأة توصية غير ملزمة وليست قرارا ملزما
  • للتخفيف من الفقر في العراق العمل والبنك الدولي تبحثان اعداد إستراتيجية وطنية
  • الوقف السُني يحتفي بذكرى معركة بدر الكبرى
  • لمخالفتها الشروط الصحية .. صحة الكرخ : إغلاق مؤسسات صحية أهلية وصيدليات
  • النفط فوق 50 دولارا للبرميل مدعوماً بهبوط في المخزونات الأمريكية
  • لجائزة الإبداع لعام 2016 .. الثقافة تعلن موعد بدء استلام مشاركات الترشيح
  • الصناعة والمعادن تعقد اجتماعاً لمناقشة السبل الكفيلة لدعم مشاريع القطاع الخاص
  • واشنطن تعلن تقديم مبلغ عشرين مليون دولار إلى العراق
  • الصيدليات .. هل هي نعمة أم نقمة على المريض ؟
  • دائرة التقاعد والإهمال من قبل الحكومة
  • ولكن تركيا ليست إسلامية!

  • الارشيف السابق
    الارشيف السابق

    تسجيل الدخول


    المستخدم
    كلمة المرور

    إرسال البيانات؟
    تفعيل الاشتراك

    المتواجدون حالياً
    المتواجدون حالياً :16
    من الضيوف : 16
    من الاعضاء : 0
    عدد الزيارات : 17632699
    عدد الزيارات اليوم : 7279
    أكثر عدد زيارات كان : 34550
    في تاريخ : 19 /04 /2015

    عدد زيارات الموقع السابق : 305861



         
     


    جريدة العراق اليوم » الأخبار » آراء



    حمزة الجناحي
    قد يكون لها عالم خاص، لم يستطع أي أحد، الخوض في غماره، ولا يمكن للمواطن أن يتعرف على هذا العالم عن كثب. كلّ مايعرفه المواطن عن الصيدليات، أنها نعمةٌ له، تُقدّم الدواء والنصح وليس أكثر، حتى إن ذلك المريض، لا يتعامل ولا يُجادل على الأسعار التي يفرضها عليه الصيدلي.. أي رقم يُطلب منه من  المال، يُعطيه له بلا جدال.
    التعليقات 0| الزيارات 74 المزيد ..
    علي محمد الجيزاني
    دائرة بـ "الشواكة"، تعبانة ومتعبة، والمعاملات تدور ببطء في زوايا الغرف الخاصة بالمتقاعدين.. ما أكثر الأوراق والأضابير التالفة، والمتطايرة، والتي يلعبُ عليها الفار، وما أكثر المواعيد الكاذبة في البناية المملوءة من الدهاليز والزوايا والسلالم والممرات والشبابيك المزدحمة المتعبة الحارة، و بالأخص لكِبار السن المتعبين الذين أعمارهم تصل فوق السبعين ،وهم يعتاشون على الرواتب التقاعدية.
    التعليقات 0| الزيارات 103 المزيد ..
    د. مدى الفاتح
    ربّما يبدو هذا العنوان غير مقبول لمن ينظرون إلى تركيا، بشكلٍ رومانسي، يجعلها أقرب لصورة وريث الخلافة العثمانية، ويجعل من رئيسها أردوغان الذي كثيراً ما تُشكل صورة أتاتورك خلفية لخطاباته، سلطاناً جديداً. مثلما يُعظّم أولئك المواقف الإيجابية لتركيا، ويصورونها وكأن الهدف الوحيد منها هو نصرة الإسلام والمسلمين،
    التعليقات 0| الزيارات 57 المزيد ..
    آية الاتاسي
    عالم "الفيسبوك" ، وإذا أردنا الترجمة الحرفية "كتاب الوجوه"، هو عالم الوهم الأزرق، حيث الوجوه معدَّلة في ما يشبه برامج الفوتوشوب، وجوه تشبه أصحابها، ولكن كأنها موضوعة أمام عدسة سحرية، تُضخّم المحاسن وتخفي العيوب، وتظهر أصحابها كما يريدون لنا أن نراهم لا كما هم حقيقة.
    التعليقات 0| الزيارات 27 المزيد ..
    زهير قصيباتي
    هو سؤال "مجحف"، والدليل وقائع عديدة في بقاعٍ، كانت دولاً عربية ذات سيادة وحدود، قبل أن "ترتمي" في أحضان "الحرس الثوري"، وقائد "فيلق القدس" - قاسم سليماني الذي كالشبح في ترحاله "الأسطوري" من الفلوجة إلى حلب إلى.. حيث تطلبهُ الجماهير المتعطشة لديموقراطيات، لم يخدش حياءها سوى مجانين ووحوش.
    التعليقات 0| الزيارات 17 المزيد ..
    رندة تقي الدين
    غداً يقرر الشعب البريطاني، إذا كان يريد البقاء في الاتحاد الأوروبي أو الخروج منه، وتظهر استطلاعات الرأي، بعد اغتيال النائبة جو كوكس من حزب العمال، والتي كانت تدافع عن بقاء بريطانيا في الاتحاد الأوروبي، تقدماً طفيفاً لمؤيدي بقاء بريطانيا في الاتحاد، بعد أن كان تراجع لمصلحة خروجها منه.
    التعليقات 0| الزيارات 20 المزيد ..
    قيس العذاري
    تغير كثيراً مفهوم “ التواصل” أو التراسل ، بين المرسل والمستقبل، لأنها عملية غير تفاعلية ، تتم من طرفٍ واحد، فصارت عبارة عن عملية تفاعلية مباشرة ، بحيث يمكن التعليق على خبر المرسل مثلاً، إمّا بفتح حوارٍ فوري أو مباشر بين المرسل والمستقبل من أحد الطرفين، مهما كانت المسافة بينهما.
    التعليقات 0| الزيارات 55 المزيد ..
    هشام الهبيشان 
    اليوم وتحت ضربات الجيش العربي السوري، تتساقط بؤر الإرهاب، وتتساقط معها أحلام وأوهام عاشها بعض المغفلين الذين توهموا سهولة إسقاط سورية، فبعد سلسلة الهزائم التي مُنيت بها هذه القوى الطارئة والمتآمرة، بدأت هذهِ القوى، إعادة النظر في إستراتيجيتها القائمة والمُعلنة تجاه سورية.
    التعليقات 0| الزيارات 48 المزيد ..
    منجي المازني
    رغم ما تمّ إنجازه على مدى سنوات الثورة في مجاليّ الحرّيات و حقوق الإنسان (وفق ما جاء في الدستور) ، كما في مجال الإعلام على قاعدة مُقارعة الحجّة بالحجّة، فإنّنا مازلنا -أو مازال بعضنا على الأقلّ- يستمدّ تصرّفاته الشعورية واللّاشعورية، بالنهل من أعماق مخزون التفكير السلبي الذي شكّل زمن الاستبداد بآليات التسلّط، و ما يثير الاستغراب والدهشة أنّ هذا التفكير السلبي ما يزال يهيمن إلى حدّ الآن على أغلب تصرّفات النخبة والعامّة على حدّ سواء.
    التعليقات 0| الزيارات 27 المزيد ..
    حازم صاغية
    أسباب كثيرة أدّت وتؤدّي إلى انفصال أوطان ومجتمعات بعضها عن بعض آخر. هي أسباب قد لا تستطيع تجنّبَها بلدانٌ عريقة في وحدتها، خصوصاً مع عصف الهويّات الصغرى لزمن العولمة، وبعد انتهاء الحرب الباردة التي شكّلت لعقود، ضامناً دوليّاً، يصون بقاء الدول على ما نشأت عليه.
    التعليقات 0| الزيارات 28 المزيد ..
    عبد العزيز نجاح حسن
      في مقالٍ له عام 1989، تنبأ الكاتب الأمريكي ذائع الصيت - صاموئيل هنتنغتون مبكراً، أن التهديد القادم للحضارة الغربية والعالم، سيأتي من الإسلام، ممثلاً بالأصولية الإسلامية، بعد تداعي التهديد القادم من الشيوعية.
    التعليقات 0| الزيارات 20 المزيد ..
    عبدالهادي البابي
    وزير دولة يشتم الحشد الشعبي ويهزأ بهم ...ويقول عنهم : (عملاء إيران)!!
    يسب الحكومة صباحاً ومساءاً ..ويقول (حكومة احتلال)!!
    يتباكى على (نظام صدام) ويترحم عليه ..ويتمنى عودة البعث المقبور!!
    يسخر من المرجعيات الدينية ويصفها بأشنع الأوصاف !!
    التعليقات 0| الزيارات 53 المزيد ..


    الصفحات
    1 
    23 > >>


     
         
    الافتتاحيات

    الجريدة PDF


    اخبار مهمة

     The Austrian Example

     How the old lady Will treat the wrinkles of Refugees in her face ?

    Terrorism… Hitler of 21 century !!


    استبيان قراءة الصحف لـ (ims) لا يُصلح للنشر .. نقابة الصحفيين العراقيين تشخرُ على وسادة (ims) الدنماركية !!


    قراءات في كواليس / تسريبات من واشنطن بلِسان عراقي: داعش خالدٌ أبداً اذا لم تسمحوا لنا بتقسيم البلاد وأنتم بانتظار حروب أهلية جديدة !!


    قراءات في كواليس / information for Yahoo and Google: there is a mouse digging in our electronic house !!


    قراءات في كواليس / يامراجع الدين في النجف: عرّقي الحوزة !!


    قروض القطاع الصناعي في الديوانية.. فخٌ لأصطياد المُغفلين !!


    السياسة ومافيات الفساد في العراق.. تأخذُ " سيلفي" في مدرسة الكوثر الابتدائية !!


     في بيان لتجمع رؤوساء تحرير الصحف المستقلة : صحفنا تحتضر والحكومة لا تستجيب لمناشداتنا


    دخان العراق الأبيض يخرجُ من مدخنة الخشلوك والفاتيكان


    العراق اليوم .. من مقبرة شهداء الجيش العراقي في مدينة المفرق الأردنية (العراق اليوم) تشارك في مراسيم التشييع المهيب للفريق أول الركن الراحل عبدالجبار شنشل


    العراق اليوم في ضيافة الشاعر عبدالرزاق عبدالواحد.. العراق .. قبل أن نمضي


    رحيل أدولفو سواريث، رئيس الحكومة الاسبانية الاسبق: الدروس والعبر في الديمقراطية بعد أربعة عقود من انطلاقتها


    كاتب عراقي يُشخّص " داء البرمكة النفطي" عند المالكي في تعامله مع الاردن


    اغلبهم من دولة القانون .. العراق اليوم تكشف عن اسماء 68 عضواً من النواب المصوّتين على المادة/38/ في قانون التقاعد


    أمّا هدف او نجف المجلس الأعلى " يشوت" المصوّتين بـ "نعم" على 38 خارج ملعبه النيابي!


    كتاب المقال

    الحكمة العشوائية

    عَـادَ الأمـرُ إلى نِصـابِه. ‏

    التقويم الهجري
    السبت
    19
    رمضان
    1437 للهجرة

    القائمة البريدية

     

    الصفحة الأولى | الأخبار |دليل المواقع | سجل الزوار | راسلنــا


    powerd by arab portal 2.2 ثيم العراق اليوم