خريطة الموقع  


     دموع نور الشريف واعتراف ليلى علوي       غادة عبد الرازق تشتري 'شجر الدر       نيللي كريم تنتظر بفارغ الصبر دور 'سامية جمال       ريال مدريد حديث كل موسم!       معنيون: أندية بغداد الكروية ستعاني من قلة الملاعب       شـاكر: مباراتنــا أمام السـامـوراي صعبـة       البنى التحتية والاهتمام بالأندية ورعاية الإنجاز أهم مطالب الرياضيين من وزير الشباب والرياضة الجديد       للأنـامل ذاكـرة       سعدي عوض الزيدي يلامس وعي المتلقي       غرق الإنسانية في بحار النفط      
 
أقسام الاخبار

المواضيع الافضل

المواضيع الأكثر زيارة

  • مركز الاخصاب والوراثة واطفال الانابيب بأشراف د. اطياف حسن محمد اول طبيبة في اقليم كوردستان تنشئ مركز للاخصاب واطفال الانابيب
  • السقوط في فخ (براءة المسلمين)
  • محافظة بغداد تدعو متضرري الإمطار الدفعة الأولى ممن ظهرت أسمائهم إلى مراجعة الوحدات الإدارية لتسلم صكوكهم
  • العيادة التخصصية لعلاج العقم بأشراف الدكتورة بان عزيز جاسم المعموري اخصائية نسائية والتوليد والعقم واطفال الانابيب وعضو جمعية الشرق الاوسط للخصوبةMEFS مركز متطور مجهز بمختبر للتحلايلات الطبية وجهازي سونار عادي ورباعي الابعاد
  • هند صبري مصابة بمرض الأيــدز
  • عيادة باربي للتجميل والليزر الدكتورة واخصائية التجميل والليزر رفيف الياسري في ضيافة صحيفتنا
  • اللجنة المالية تعكف على مراجعة رواتب موظفي الدولة والقطاع العام
  • اهمية الزراعة في البيوت المحمية
  • ظاهرة تثير اختلاف الآراء «الملابس والقصات الغريبة» بين تقليد الغرب ومواكبة صرعات الموضة
  • جامعة بغداد تعلن عن بدء التقديم للدراسات المسائية للعام 2013- 2014
  • المواضيع الأكثر تعليقا

  • التحالف الوطني :الضغوط الامريكية لتمديد بقاءها ليس على جميع الكتل وانما البعض هم من يريدون بقاء ال
  • شبر : علاوي والمالكي سيعرضون انفسهم للمساءلة القانونية لانهم سبب التلكؤ في العملية السياسية
  • اللجنة المالية تعكف على مراجعة رواتب موظفي الدولة والقطاع العام
  • التربية: هناك تسهيلات لعملية تصحيح الدفاتر الامتحانية لطلبة السادس الإعدادي
  • النزاهة: اندلاع الحرائق في بعض المؤسسات والوزارات مفتعلة و(تشير الشكوك) !!
  • السفارة العراقية في دمشق ترعى الطلبة الجامعيين
  • رانيا يوسف تتبرَّأ من "ريكلام" والمنتج يقاضيها
  • تويوتــا تطلق السيـــارة الأكفأ في استهلاك الوقود
  • تيم حسن.. “الصقر شاهين”
  • هند صبري مصابة بمرض الأيــدز

  • أهم الاخبار
  • دموع نور الشريف واعتراف ليلى علوي
  • غادة عبد الرازق تشتري 'شجر الدر
  • نيللي كريم تنتظر بفارغ الصبر دور 'سامية جمال
  • ريال مدريد حديث كل موسم!
  • معنيون: أندية بغداد الكروية ستعاني من قلة الملاعب
  • شـاكر: مباراتنــا أمام السـامـوراي صعبـة
  • البنى التحتية والاهتمام بالأندية ورعاية الإنجاز أهم مطالب الرياضيين من وزير الشباب والرياضة الجديد
  • للأنـامل ذاكـرة
  • سعدي عوض الزيدي يلامس وعي المتلقي
  • غرق الإنسانية في بحار النفط
  • أوكرانيا: الناتو بدأ تسليم الأسلحة لمواجهة الانفصاليين
  • صحف: قطر دفعت الملايين لمقاتلين سوريين والمبعدون من الإخوان يتجهون لتركيا أو ماليزيا
  • بريطانيا تعيد التحقيق في مقتل مواطنيها في عين أميناس بالجزائر
  • هذا هو رئيس وزراء السويد القادم
  • كراسي وزارية وبرلمانية للبيع
  • لا شيء مستحيل في وزارة الصحة إلا العلاج!
  • حكومة بلا نساء
  • التربية الإسلامية والحوزة العلمية
  • ثنائية القاعدة والدولة الإسلامية حرب الإرهاب الطويلة
  • الحكمة اليمانية بلقيس وحرب الجن والشياطين

  • الارشيف السابق
    الارشيف السابق

    تسجيل الدخول


    المستخدم
    كلمة المرور

    إرسال البيانات؟
    تفعيل الاشتراك

    المتواجدون حالياً
    المتواجدون حالياً :13
    من الضيوف : 13
    من الاعضاء : 0
    عدد الزيارات : 7449025
    عدد الزيارات اليوم : 8848
    أكثر عدد زيارات كان : 30468
    في تاريخ : 03 /04 /2014

    عدد زيارات الموقع السابق : 305861



         
     


    جريدة العراق اليوم » الأخبار » آراء



    بهاء النجار
    في خطبة من خطب الجمعة، أعاد خطيب الجمعة (*) دعوته التي أطلقها قبل عامين، بأن يكون مدرّسو ومعلّمو مادة التربية الإسلامية التي تٌدرَّس في المدارس العراقية، ( وخصوصاً في مناطق الوسط والجنوب) من الوسط الحوزوي، أي رجل دين، باعتباره متخصصاً في هذا المجال، أسوة بباقي الاختصاصات ، فالكيمياء تٌدرَّس من قبل مدرسي الكيمياء
    التعليقات 0| الزيارات 10 المزيد ..
    باسم حسين الزيدي
    خرج تنظيم القاعدة من صمته الاجباري الذي فرضتهُ عليه انتصارات غريمه الجهادي (الدولة الإسلامية/ داعش)، ليعلن عن قيام فرع لتنظيم القاعدة في شبه القارة الهندية، يشمل (بورما وبنجلادش وآسام وجو جارات وأحمد اباد وكشمير)، بعد أن نُصّب الباكستاني (عاصم عمر) زعيماً للتنظيم بفرعه الجديد.
    التعليقات 0| الزيارات 12 المزيد ..
    في قمة تراجيديا الحالة اليمنية هذا الأسبوع، يأتي الإعلان عن إن الرئيس عبد ربه منصور ،قد فاجأ معسكراً لقوات الجيش، بزيارة، مرتدياً زيه العسكري، كجنرال، بعد أن كان قد تركه عند تعيينهِ، نائباً للرئيس العسكري السابق،علي عبد الله صالح عام 1992م ، بعد أن تم التوافق على إجبار الأخير على الاستقالة، بعد ثلاثة وثلاتين عاماً من قيادتهِ، لانقلاب مؤامرة ،أطاح برئيس عسكري أيضاً، هو إبراهيم الحمدي عام 1977م،
    التعليقات 0| الزيارات 14 المزيد ..
    حسين محمد الفيحان
    في سلسلة مقالاتٍ كتبتُها عن الحرب الإعلامية التي نشبت بين قناة البغدادية وحكومة المالكي ،حتى تحولت إلى عداءٍ شخصي بين الطرفين، أستَخدَمَ كلُ واحدٍ منهما، كافة إمكانياته المتاحة ووسائله المتوفرة، للقضاء على الآخر، و تسقيطه سياسياً , فكان عنوان المقال الأول في السلسلة هو (الحرب بين البغدادية والمالكي من أشعلها ؟)
    التعليقات 0| الزيارات 11 المزيد ..
    فوزي صادق / كاتب وروائي سعودي 
    fs.holool_(at)_gmail.com
    هل أبنائنا منفلتون أو منضبطون؟ اليس لهم ناقة أو بعضٌ من الجمل في كل المشاكل مع العمالة المنزلية ؟ أليسوا هم المسبب الرئيسي في عزوف الخادمات عن العمل في البيوت الخليجية ؟ هل نحتاج إلى غربلة لأخلاقنا ومعاملتنا مع الخادمات والسائقين ؟
    التعليقات 0| الزيارات 4 المزيد ..
    يوسف علي خان
    في الحياة متناقضات، نجدها تتعايش سوية، داخل النفس البشرية، وقد تثير الكثير من الاستغراب، بسبب هذا التعارض الكبير في الخواص والصفات، فمن المنطق  والمعروف،هو إستحالة الجمع بين الكفر والإيمان،فلا يمكن  الجمع بين النقائض، لدى إنسان واحد،غير إن الواقع يثبت امكانية  ذلك، ويؤكد حدوثه.. فمثلاً، هل من الممكن الجمع بين الفضيلة والرذيلة ؟
    التعليقات 0| الزيارات 12 المزيد ..
    عادل شيخ فرمان
    رئيس البرلمان الايزيدي
    12/9/2014
    السلام عليكم وبعد...
    أعلم مسبقاً، أن رسالتي لن يكون لها شفيعٌ، لتصل من خلالهِ، ليد فخامة الرئيس، مثلما لن يكون لي فرصة مقابلة سعادته أبداً ، لأنني وبكل بساطة لا أرجع لأيّة محسوبيةٍ، تؤهلني لنيل الشرفين ،
    التعليقات 0| الزيارات 26 المزيد ..
    عباس عبد الخضر
    إن أسم قاعدة سبايكر، الشاهد الذي يروي بشاعة الجريمه التي ارتكبت فيها، ومنها، ووصمة عار على مرتكبيها، ومن اشترك معهم .(سبايكر) ابشع جريمة بحق الإنسانية، أسمها شاهدٌ ينطق.. تريد بعض الاصوات الناشزه من البعثيين، ومن لف لفهم، محو آثار الجريمة، بالمطالبة، بتبديل أسم القاعدة، ليكون التاريخ اً، بنسيان الدماء الطاهره التي سالت عليها ، نستذكر من أسمها السبب والمسبب .سبايكر، خِنجرٌ مسموم، طعن قلب أم، فقدت ولدها
    التعليقات 0| الزيارات 9 المزيد ..
    عبد الخالق الفلاح
    رسائل واضحة، قد تم أرسالها عبر وسائل الإعلام على إنّ لتركيا، دورٌ بارز في ما يجري ،وتعاني منه المنطقة، وخاصة فيما يمر بالعراق وسوريا، وقد قُدّمت، وثائقٌ دامغة، تدين هذه الدولة الجارة، بضلوعها في العديد من المؤامرات التي ذبحت الآلاف من ابناء شعوبها ،كما إن هناك الكثير من الرسائل الشفوية، قد وصلت الى المسؤولين الاتراك،
    التعليقات 0| الزيارات 6 المزيد ..
    عبد الخالق الفلاح
    امريكا تَتحمل المسؤولية التاريخية والاخلاقية عن نشوء »داعش» ونموها وترعرعها ،فالامريكان هم الذين »صنعوا» لنا هذا الكائن القذر، مع تعاون بعض دول المنطقة معها ،مثل تركيا ذات التأثير الاكبر، والاردن والسعودية وقطر ودولٍ أخرى، عملت معها باستحياء أو خلف الكواليس.
    التعليقات 0| الزيارات 32 المزيد ..
    خضر عواد الخزاعي
    إذا كانت الإدارة الأمريكية في عهد الحزب الجمهوري، وخلال فترة الرئيس بوش الأبن، قد تميزت بوضوح أهدافها اتجاه محاربة الإرهاب، وإسقاط نظام البعث في العراق من خلال شنّ الحملات العسكرية التي وفّرت لها كل الدعم والغطاء السياسي والدولي، وأقدمت على القضاء على طالبان في افغانستان في العام 2001،
    التعليقات 0| الزيارات 18 المزيد ..
    علي فاهم
    بعد كل دورة أنتخابية، تمر على العراق، منذ سقوط الطاغية الى اليوم، وهناك أدوارٌ محددة  لا يتعداها العراقيون ، و كأنهم يمثلون مسرحية، حسم المخرج أدوارها، فالجمهور بعد كل أنتخابات، يثور و ينتفض، و يلعن قادته السياسيين الذين يتقاسمون الكعكة فيما بينهم، و يوزعون المناصب كغنائم الحروب، و الوزارات كسبايا أسيرات على أسماء تتكرر بذاتها ،
    التعليقات 0| الزيارات 9 المزيد ..


    الصفحات
    1 
    23 > >>


     
         
    الافتتاحيات

    الجريدة PDF


    اخبار مهمة

    كتاب المقال

    تصويت
    هل ستؤجل الانتخابات البرلمانية المزمع اجراءها في نيسان 2014؟
    نعم
    لا
    لا اهتم

    نتائج التصويت
    الأرشيف

    الحكمة العشوائية

    جَوَاهِرُ الأخْلاقِ تَصِفُها المُعاشَرة. ‏

    التقويم الهجري
    الثلاثاء
    21
    ذو القعدة
    1435 للهجرة

    القائمة البريدية

     

    الصفحة الأولى | الأخبار |دليل المواقع | سجل الزوار | راسلنــا


    powerd by arab portal 2.2 ثيم العراق اليوم