خريطة الموقع  


     مسبار اميركي يقترب من تأكيد وجود حياة على المريخ       12 رياضيا ورياضية يمثلون التنس في منافسات كأس ديفيز       دامب ودامبر واحمر       الشعر الكثيف والفقر العنيف       Arabs Got Talent ينطلق السبت       الطابعات ثلاثية الأبعاد تعطي نفسا جديدا للحرب ضد السرطان       الرأي العام مفهوما واساليبا وممارسة       مشاكل وإشكالات... التراسل الاشاري في تداول الرواية ..       تحسين عباس وحوارياته الغزلية شعراً واسلوبُهُ المتميز       الحكومة و - رَغيف حَمُو المزوري –      
 
أقسام الاخبار

المواضيع الافضل

المواضيع الأكثر زيارة

  • السقوط في فخ (براءة المسلمين)
  • مركز الاخصاب والوراثة واطفال الانابيب بأشراف د. اطياف حسن محمد اول طبيبة في اقليم كوردستان تنشئ مركز للاخصاب واطفال الانابيب
  • محافظة بغداد تدعو متضرري الإمطار الدفعة الأولى ممن ظهرت أسمائهم إلى مراجعة الوحدات الإدارية لتسلم صكوكهم
  • العيادة التخصصية لعلاج العقم بأشراف الدكتورة بان عزيز جاسم المعموري اخصائية نسائية والتوليد والعقم واطفال الانابيب وعضو جمعية الشرق الاوسط للخصوبةMEFS مركز متطور مجهز بمختبر للتحلايلات الطبية وجهازي سونار عادي ورباعي الابعاد
  • عيادة باربي للتجميل والليزر الدكتورة واخصائية التجميل والليزر رفيف الياسري في ضيافة صحيفتنا
  • هند صبري مصابة بمرض الأيــدز
  • اللجنة المالية تعكف على مراجعة رواتب موظفي الدولة والقطاع العام
  • اهمية الزراعة في البيوت المحمية
  • ظاهرة تثير اختلاف الآراء «الملابس والقصات الغريبة» بين تقليد الغرب ومواكبة صرعات الموضة
  • اغلبهم من دولة القانون .. العراق اليوم تكشف عن اسماء 68 عضواً من النواب المصوّتين على المادة/38/ في قانون التقاعد
  • المواضيع الأكثر تعليقا

  • التحالف الوطني :الضغوط الامريكية لتمديد بقاءها ليس على جميع الكتل وانما البعض هم من يريدون بقاء ال
  • شبر : علاوي والمالكي سيعرضون انفسهم للمساءلة القانونية لانهم سبب التلكؤ في العملية السياسية
  • اللجنة المالية تعكف على مراجعة رواتب موظفي الدولة والقطاع العام
  • التربية: هناك تسهيلات لعملية تصحيح الدفاتر الامتحانية لطلبة السادس الإعدادي
  • النزاهة: اندلاع الحرائق في بعض المؤسسات والوزارات مفتعلة و(تشير الشكوك) !!
  • السفارة العراقية في دمشق ترعى الطلبة الجامعيين
  • رانيا يوسف تتبرَّأ من "ريكلام" والمنتج يقاضيها
  • تويوتــا تطلق السيـــارة الأكفأ في استهلاك الوقود
  • تيم حسن.. “الصقر شاهين”
  • هند صبري مصابة بمرض الأيــدز

  • أهم الاخبار

    الارشيف السابق
    الارشيف السابق

    تسجيل الدخول


    المستخدم
    كلمة المرور

    إرسال البيانات؟
    تفعيل الاشتراك

    المتواجدون حالياً
    المتواجدون حالياً :17
    من الضيوف : 17
    من الاعضاء : 0
    عدد الزيارات : 8373286
    عدد الزيارات اليوم : 6753
    أكثر عدد زيارات كان : 30468
    في تاريخ : 03 /04 /2014

    عدد زيارات الموقع السابق : 305861



         
     


    جريدة العراق اليوم » الأخبار » آراء



    كامل كريم
    هل ثمة حل في ظل تنامي أزمة عجر الموازنة العامة للبلاد؟، وهل ثمة مخرج آمن يمكن أن تسلكهُ الحكومة للخروج من نفق المتاهة المالية التي وجدت نفسها بوسطها، دون ان تعرف السبب ؟ وهل ثمة من يملك حلولاً يمكنها أنّ تُجنب البلاد، توقف عجلة الخدمات وما تلحقه من اضرارٍ بالغة بالمواطن؟،
    التعليقات 0| الزيارات 42 المزيد ..
    ياسين طه العمر
    العلاقة التكاملية بين الحكومة والبرلمان في جل بلدان العالم من الامور المسلم بها ديمقراطيا , لان لكل واحدة من هاتين المؤسستين عملها المنوط بها بما يتلائم مع الصلاحيات الممنوحة لها دون التجاوز على صلاحيات الاخرى, لذا فان فقدان الاحترام المتبادل وتحويل تلك العلاقة الى صراع ارادات من شانه ان يذهب الاستقرار السياسي في البلد ادراج الرياح. ان أًس العلاقة بين
    التعليقات 0| الزيارات 35 المزيد ..
    صباح الرسام
    عودتنا الدكتورة حنان الفتلاوي، عضو مجلس النواب عن ائتلاف دولة القانون، وعبر الفضائيات، استخدام اللهجة التسقيطية التي تستهدف الجهات السياسية الأخرى، وفي الآونة الأخيرة، تستهدف النجاحات والخطوات الإيجابية لحكومة العبادي، والتي تسمّيها الدكتورة حكومة انبطاحية ،
    التعليقات 0| الزيارات 40 المزيد ..
    وسام نعمان
    .أحمد العلواني تذكرون هذا اﻻسم جيداً، فهو أبن محافظة اﻻنبار، وقد نشأ وترعرع فيها،العلواني من مواليد 1969،وعشيرة البو علوان، المنتسب أليها من كبرى عشائر الرمادي، ولها صوﻻت وجوﻻت، إنّ كنا نتكلم فيما بعد 2003 أو حتى أيام النظام السابق.
    التعليقات 0| الزيارات 39 المزيد ..
    علي محمد البهادلي
    حددت الجمعية العامة للأمم المتحدة في عام 2003 ، يوم التاسع من ديسمبر، يوماً عالمياً لمكافحة الفساد و»تشجيع الأوطان وشعوب العالم على الوقوف معاً ضد الفساد المحلي والعالمي».تحشيد الرأي العام العالمي ضد الفساد والمفسدين، هو أمر في غاية الأهمية، وهو في الوقت ذاته محمود، وينبغي لجميع الدول مساندة مثل هكذا مشروع،
    التعليقات 0| الزيارات 14 المزيد ..
    حسين محمد الفيحان
    هل بدأ (لُب الأرض) الذي يقع في أدنى طبقات الكرة الأرضية، و المساهم أيضاً بمركز الأرض  و المسؤول عن الجاذبية والتوازن الأرضي ..هل بدأ بفقد جاذبيته و توازنه ؟ هذا ما بدأتُ أُفكر به وأنا أرى الحشود المليونية الزاحفة نحو كربلاء من كل حدبٍ وصوب ،معزيةً بذكرى أربعين الإمام الخالد الحسين الذي استشهد مع ثُلةٍ من صحبه وإخوته
    التعليقات 0| الزيارات 16 المزيد ..
    علي الطالقاني
    كاتب صحفي وباحث في شؤون الارهاب
    Altalkani_(at)_gmail.com
    إنّهُ في الوقت الذي يزداد الجدل فيه عن جدية التحالف الدولي في التصدي لتنظيم «داعش» ومواجهته في العراق تحديداً، تختلط الأوراق المتعلقة بطرق القضاء عليه وبكيفيتها أيضاً، إذ كانت بعض الحلول ترقيعية، وبعضها الآخر يزيد من الأزمة.
    التعليقات 0| الزيارات 15 المزيد ..
    وسام نعمان

    فكرة وجود جبهة سُنّية موحدة للحوار، للتفاوض، للنظر في القضايا والهموم المشتركة من شأنها أن تقلل الضغط من جهة، ومن جهة أخرى تؤسس لمفهوم القيادة الجماعية التي تستأصل القائد اأوحد الذي ﻻ يريهم إلّا ما يرى.هذه الفكرة كانت حبيسة الورق،
    التعليقات 0| الزيارات 62 المزيد ..
    احمد الخزاعي
    الأسد من الحيوانات التي أخذت مدى واسع في التراث العالمي والعربي على وجه الخصوص ، حتى أصبح رمزاً للشجاعة والنبل والقوة ، تغنى به العرب في أشعارهم ونواديهم ووصفوا كل حركاته وسكناته، بأسماء تجاوزت الإلف والخمسمائة أسم ، والغريب إن التقدم العلمي الذي شهده العالم، تناغم في التعاطي مع هذا المخلوق، مع ما عرف عنه في الموروث الاجتماعي ،
    التعليقات 0| الزيارات 56 المزيد ..
    فائز تركي نافل القريشي
    إنّ كثيراً من اقوالنا اليومية التي نتداولها نقولها دون وعي منا لخطورة تأثير الكلمات على مجتمعنا ومن هذه الاقوال (الاحكام السلبية على الناس ) التي نقولها ظنا منا باننا نقول خيرا ونصنف الناس على اساسها ومن جملة تلك الكلمات التي نتداولها لوصف الناس والحكم عليهم
    التعليقات 0| الزيارات 63 المزيد ..
    عباس سرحان
    المقدمة
    فجأة وبدون مقدمات،خرجت داعش الى الوجود كتنظيمٍ قوي، اجتاح نحو 35% من مساحة سورية، ولاحقاً تمكن من السيطرة على ثلث مساحة العراق، وبسرعة وفجأة أيضاً، التحق بهذا التنظيم نحو 30 ألف مقاتل، نصفهم تقريباً من غير العرب والمقاتلين المحليين.
    التعليقات 0| الزيارات 20 المزيد ..
    لؤي المحمود
    يعرفها العراقيون بأسم (مدينة البرتقال)، لجودة وخصب محاصيل الفواكه فيها، كانت واحة للتعايش بين مكوناتها الطائفية والإثنية قبل الإحتلال الأمريكي، غالبية سكانها من العرب السُنّة وعشائرهم المعروفة (العزة، العبيد، القيسية، المجمع، الجبور، المهدية، الداينية، الدهلكية، وغيرهم)،
    التعليقات 0| الزيارات 16 المزيد ..


    الصفحات
    1 
    23 > >>


     
         
    الافتتاحيات

    الجريدة PDF


    اخبار مهمة

    كتاب المقال

    تصويت
    هل ستؤجل الانتخابات البرلمانية المزمع اجراءها في نيسان 2014؟
    نعم
    لا
    لا اهتم

    نتائج التصويت
    الأرشيف

    الحكمة العشوائية

    وخير جليس في الزمان كتاب

    التقويم الهجري
    السبت
    27
    صفر
    1436 للهجرة

    القائمة البريدية

     

    الصفحة الأولى | الأخبار |دليل المواقع | سجل الزوار | راسلنــا


    powerd by arab portal 2.2 ثيم العراق اليوم